“الأوقاف” تطالب “الكهرباء” بدفع 200 مليون دينار ديون إيجار

اتفقت الشركة العامة للكهرباء على تقسيط ديون عليها لصالح الهيئة العامة للأوقاف الإسلامية، تصل قيمتها إلى 200 مليون دينار.

والتقى محمد احميدة العباني رئيس الهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية، أمس السبت مع إبراهيم  الفلاح مدير عام  شركة الكهرباء.

وقالت الهيئة العامة للأوقاف في بيان طالعته “الساعة 24″، إن اللقاء تمحور حول وضع آلية للتعاون مع الهيئة في الجانب التوعوي والتثقيفي من عدة جوانب.

وأضاف البيان “جرى الحديث حول برنامج توعويّ مخصص، ترعاه وتطلقه الهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية؛ وذلك للإسهام في مشاركة الوعي حول هذه القضية العامة الكهرباء، وذلك بالمحافظة عليها وترشيد استخدامها، مما يُسهم في تقليل طرح الأحمال، لاسيما خلال شهر رمضان المبارك”.

ومن جهة أخرى، طالب رئيس الهيئة شركة الكهرباء بالتعاون في مطابقة وسداد ديون الوقف مقابل شغل عقار تابع له من قبل الشركة منذ التسعينات، وإلى الآن، حيث تصل قيمة الديون المتراكمة على الشركة للوقف إلى حوالي (200) مليون دينار ليبي.

وتابع: “إلا أنه وللعجز الحاصل للشركة تم التفاهم على تقسيط الديون وعلاج هذه المشكلة، بما لا يسبب الإضرار لعامة المجتمع”.

مقالات ذات صلة