فيصل القرقاب: لدينا أطول كابل بحري للإنترنت في العالم يصل لليونان بطول 2000 كيلو متر

قال فيصل القرقاب  رئيس ليبيا القابضة للاتصالات ، إن القانون الليبي يمنع نشر قوائمنا المالية وديوان المحاسبة من يقرر ذلك لأننا مملوكون للدولة، متابعا، كانت سرعة الإنترنت في ليبيا 14 ميجا في 2013 والآن وصلت لـ550 ميجا .

وأضاف القرقاب في لقاء تليفزيوني عبر برنامج “فلوسنا” رصدته “الساعة24″ أن قوائم الشركة المالية موجودة في ديوان المحاسبة وهو من له الحق فقط في نشرها من عدمه، مرجعا انقطاع خدمة الإنترنت في بعض المناطق إلى ارتباطها بشبكة الكهرباء والتي تعاني من ضعف وانقطاع، مشيرا إلى أن للشركة 5 ألاف موقع ومحطة.

وتابع القرقاب، خدمات الجيل الرابع دخلت في أغلب مناطق ليبيا في المناطق الشرقية والغربية والجنوبية عام  2020 أي فى وسط الحرب ووسط كورونا، مشيرا إلى أن الشركة بها ا 220 شهيد واجب منذ 2011 خاصة أثناء وجود داعش قائلا:” هناك شهداء لنا قتلهم التنظيم”.

وأردف القرقاب، الاتصالات والمكالمات الصادرة والواردة تدار من شركة الاتصالات الدولية و كوابل بحرية من طرابلس إلى إيطاليا وهناك من درنة إلى اليونان، وطولة 200 كيلو متر متصلة دون “ريبتر” وهو الأطول في العالم، والمكالمات الهاتفية الصادرة والواردة تدار من شركات الاتصالات وهي عشرات الشركات ، وأن واجراء الاتصالات الدولية يتم عبر التعاقد مع أفضل الشركات العالمية ويحاول البعض إقحام نفسه فى هذه الأمور ونحاول منع التدخل بتلك الطريقة.

وتابع شركة ليبيا للاتصالات كانت تملك 16 ألف كيلو متر من الألياف الجديدة للإنترنت “دارك فيبر” وبعد 2011 تعرضت للخسائر والإتلاف في بعض المناطق، وحالتها سائت.

 

مقالات ذات صلة