«الكبير» يناقش توفير السيولة النقدية وتحسين الدفع الإلكتروني مع مديري 5 مصارف

اجتمع الصديق عمر الكبير، محافظ مصـرف ليبيا المركزي، اليوم الأحد بمكتبه، مع مديريي مصارف ( الجمهورية – الوحدة – الصحارى – التجاري الوطني – شمال أفريقيا )، بحضور عدد من مدراء إدارات مصرف ليبيا المركزي .

وبحسب بيان صادر عن مصرف ليبيا المركزي، فإن الاجتماع تم خلاله مناقشة دعم جهود المصارف التجارية في إيصال السيولة النقدية إلى كافة فروعها في ليبيا وتحسين خدمات الدفع الإلكتروني.

ودعا الصديق عمر الكبير، في وقت سابق، إلى الاستثمار في ليبيا قائلا إن “من يتحرك أولاً يربح، بالنسبة لأولئك الذين يريدون العمل مع بلدنا هذا الغني بالموارد، فقد حان الوقت لحمل حقيبة سفرهم والمجيء على الفور إلى ليبيا”.

وعلق “الكبير” في حوار مع صحيفة (لا ريبوبليكا) الإيطالية، على عدوانية المليشيات والهجمات الجديدة على مواقع عمل (إيني) في مليتة، قائلا إن “هذا الأمر سوف ينتهي، فرئيس الوزراء الدبيبة لديه قوة كبيرة وملموسة”، مشيرا إلى أن عناصر المليشيات ستختار المغادرة وليس الموت.

وزعم محافظ المصرف المركزي المقال من قبل مجلس النواب، أن ليبيا “كانت دولة بلا مؤسسات، بدون جنود، شرطة أو مسؤولين، مع حكومات استبدادية في الغالب، فضلا عن التدخل الأجنبي”، وهكذا “بقي القذافي في السلطة لمدة 42 عامًا”.

مقالات ذات صلة