عميد بلدية نالوت: المياه غير متوفرة في أكثر من  ‎%‎85 من المنازل

قال عبد الوهاب الحجام عميد بلدية نالوت، إن البلدية لم تتسلّم أي ميزانية منذ سنتين، وأن هناك عدة مشروعات تنموية متوقفة في المدينة.

وأضاف الحجام، في تصريحات صحفية، إن الوضع الخدمي في نالوت لم يتغير، وأن المواطن ما زال يعاني من نقص السيولة النقدية والوقود والخدمات الأساسية.

ولفت إلى أن معاناة المواطنين زادت مع دخول شهر رمضان لعدم تسلّمهم رواتبهم من المصارف منذ شهر يناير.

وأشار الحجام، إلى أن المدارس تحتاج إلى إعادة تأهيل، وتشهد نقصا في الأثاث المكتبي وغيره، مشددا على عدم توفر المياه في أكثر من 80% من المنازل، ما يدفع المواطنين لشرائها بمبالغ تتفاوت بحسب توفر الوقود وسعره.

وأوضح عميد بلدية نالوت، أن شركات الخدمات والمياه والصرف الصحي لا تقدم أي خدمات، ويتكبد المواطن تكاليف سحب مياه الآبار السوداء.

مقالات ذات صلة