وزير التعليم العالي: الجامعات الليبية في أمسّ الحاجة للوطنيين لا الأساتذة الوافدين

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي ” عمران القيب ” أن الوزارة ستستمر في إجراءات حصر الموفدين بالخارج الذين جمدت التفويضات المالية الخاصة بهم سابقا، وأن لهم الأولوية في الحصول على قرار تفعيل التفويضات السابقة خلال مدة شهر.

وأوضح ” القيب ” في تصريح له، أن الوزارة وضعت خطة شاملة لإصلاح ملف الإيفاد الخارجي والداخلي وتضمن حقوق من يستحقون الإيفاد، وينتظرون منذ سنوات طويلة فلا يوجد مجال لمزيد من التعطيل الذي يحاول فرضه بعض أعضاء مجلس النواب بإصرارهم على تفعيل بند إيقاف الإيفاد وتدمير التعليم العالي بليبيا بطريقة غير مباشرة .

وأشار وزير التعليم العالي إلى أن الجامعات الليبية حاليا بأمس الحاجة الي حاملي الشهادات العلمية العليا من العناصر الوطنية المتعلمين والمتفوقين، لا أن تقوم الدولة بالاعتماد على الأساتذة الوافدين الذين قد يغادرون ليبيا في أي وقت.

مقالات ذات صلة