امغيب: يجب عدم اعتماد ميزانية لحكومة الوحدة الوطنية 

أبدى عضو مجلس النواب سعيد امغيب اندهاشه من توجه حكومة الوحدة الوطنية تجاه تركيا، محذرا من اعتماد ميزانية لها، بسبب التخوف من أوجه صرفها.

وقال امغيب في تدوينة على “فيسبوك”، رصدتها “الساعة 24″، “سمعناهم يرددون في مراسم التسليم والاستلام بين المجلسين عبارة (سوف نكمل مسيرة المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق) فقلنا دعونا نحسن النوايا فما هى إلا عبارات عابرة كثيراً ما نسمعها في مثل هذه المناسبات !!”.

واستدرك: “لكن أن نسمع الأتراك عبر قنواتهم الإعلامية وإعلاميهم بعد زيارة رئيس حكومة الوحدة الوطنية بوفده الوزاري الكبير، يرددون بمناسبة وبدون مناسبة أن تركيا ترى في حكومة الدبيبة امتدادا لحكومة فايز السراج دون صدور أي رد من قبل حكومة الوحدة الوطنية!!”.

وأضاف امغيب: “فهنا يجب أن نتوقف ونضع بعض علامات الاستفهام ونذكّر الجميع بأن حكومة فايز السراج كانت تدعم المليشيات وتدفع رواتب مجزية للمرتزقة، وتغض الطرف عن مهربي الوقود والبشر ولم تحرك ساكناً لمواجهة اللصوص وسراق الاعتمادات”.

وتابع النائب البرلماني: “لذلك يجب أن لا يكون هنالك أي حديث عن اعتماد ميزانية لحكومة الوحدة الوطنية لأننا نعلم كيف ستصرف سلفا”.

مقالات ذات صلة