الصغير: على الدبيبة حل أزمات الداخل والحد من الجولات الخارجية

قال حسن الصغير وكيل وزارة الخارجية الأسبق بالحكومة المؤقتة، إن عمل الحكومة بالتأكيد حل الأزمات بالداخل ووضعها على جدول الأهميات والأولويات، ويجب أن تكون زيارات العمل  بالداخل للمدن والدواخل والأطراف أولوية الأولويات بالذات لرئيس حكومة غير منتخب من الشعب وغير منتخب من البرلمان .

وأضاف الصغير، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” إن زيارات العمل الثنائية يجب أن تكون في أضيق نطاق وفقط لتوفير الاحتيات الأساسية للداخل، وللتصحيح من حق رئيس وأعضاء هذه الحكومة القيام بزيارات عمل متى اقتضت الضرورة ذلك، وهذا لا يمثل خرقا للاتفاق السياسي ولا يمس اختصاصات المجلس الرئاسي في شيء طالما أنه لا يمس ملف واختصاصات القائد الأعلى للجيش .

وتابع:” على الرئاسي وضع ضوابط وآليات تنظم وتوضح وتؤطر به التمثيل بالخارج بما يضمن عدم المساس باختصاصاته كرئاسي وبما لا يعطل  عمل الحكومة،  أو لربما تكون وزيرة الخارجية حلقة وصل مفيدة في هذا الخصوص ولعلها تلعب دور الأوركسترا بين الإثنين “.

واستطرد:” كلما تأخر ضبط مسألتي التمثيل وزيارات العمل سيظل الاستقطاب قائم والهوة تتسع بين جناحي السلطة التنفيذية ومن خلفهم شارع وشعب يتخبط في الواقع ويتطلع للمستقبل”.

مقالات ذات صلة