انتقادات لوزير الصحة بعد نشر صوره مع أيتام بدار رعاية في إفطار رمضاني

أعلنت وزارة الصحة بالحكومة الوطنية، أن وزير الصحة علي الزناتي أقام  مائدة إفطار مع دار الرعاية ببنغازي، كما حضر أعضاء ديوان الوزارة بالمنطقة الشرقية وجهات تابعة للقطاع حيث شكر الدكتور الزناتي القائمين على دار الرعاية من إداريين وعاملين .

وأعطي الوزير تعليماته لديوان الوزارة بالاهتمام بدور الرعاية ويجب أن تكون على اعلى مستوى وتسخير كل ما يتوفر لهذه الشريحة من المجتمع .

في سياق متصل، هاجم أحمد حمزة رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، بسبب قيام المكتب الإعلامي للوزارة بنشر صور للوزير مع الأطفال الأيتام على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال حمزة، إن ما فعله وزير الصحة  وموظفين عن دور الرعاية يستدعي الاستهجان، متى يتوقف الاستخفاف بخصوصية الأطفال خصوصاً فاقدي السند ممن هم في دور الرعاية، مهمة وزير الصحة مراجعة القوانين ومتابعة العمل باللوائح الخاصة بدور الرعاية والتأكد من أوضاعهم الصحية وليس الجلوس معهم وكشف وجوههم  ونشر خبر معالي الوزير يفطر مع الأيتام.

وأضاف، في الوقت الذي يغلق فيه العالم دور الرعاية ويتجه لوضع الأطفال في بيوت كفيلة ويعيشون في وضع طبيعي، الأطفال ليسوا بحاجة للأطفال مع البالغين من المسؤولين والتشهير بهم عبر صفحاتكم افطرنا مع الأيتام هم بحاجة لحقوق مدنية واجتماعية، وليس للاستغلال ومزايدات فارغه .

مقالات ذات صلة