محمد اللافي: على البرلمان إعداد القوانين الخاصة بالانتخابات

أكد السياسي والحقوقي الليبي محمد جبريل اللافي، أهمية قرار مجلس الأمن الدولي بشأن ليبيا، على الصعيد السياسي.

وأوضح اللافي في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24″، إن القرار حصر مهام السلطة التنفيذية الجديدة بضرورة الالتزام بخارطة الطريق التي أقرها ملتقى جنيف.

وقال الحقوقي الليبي إن مجلس الأمن ألزم حكومة الوحدة الوطنية بضرورة الالتزام بالعمل على إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر المقبل، ورفض أي تحيز من السلطة الجديدة للمجموعات المسلحة المتمركزة في المنطقة الغربية.

ولفت اللافي إلى أن وجود قرار من مجلس الأمن الدولي بالحفاظ على وقف إطلاق النار وفتح الطريق الساحلي وإخراج المرتزقة الأجانب يدعم المسار العسكري الليبي.

ورجح الحقوقي التزام حكومة الوحدة الوطنية بقرار مجلس الأمن الدولي، كونه يدعم نتاج تفاهمات تمت بين أعضاء ملتقى الحوار السياسي في جنيف.

مقالات ذات صلة