شرادة: مجلس الدولة لديه خياران في التعامل مع «المناصب السيادية»

قال سعد شرادة، عضو المجلس الاستشاري للدولة:” لم نتواصل مع أعضاء اللجنة المكلفة باختيار المناصب السيادية في مجلس النواب”.

وأضاف شرادة، في تصريحات صحفية، أن المجلس الاستشاري صوّت قبل 3 أشهر على مخرجات لجنة بوزنيقة 1، وينتظر تصويت النواب عليها “.

وزعم أنهم تفاجئوا بتشكيل لجنة من 6 أفراد من النواب تعمل بشكل أحادي لاختيار شاغلي المناصب السيادية، لافتا إلى ان المجلس الاستشاري سيجتمع خلال أسبوع لمناقشة موضوع المناصب السيادية “.

وتابع:” لدينا خياران أحدهما تشكيل لجنة على غرار النواب من 6 أشخاص، أو نخلص إلى رفض ما يتعلق باللجنة ومخرجاتها”

وأشار إلى أن ما صدر عن النواب بتشكيل لجنة المناصب السيادية مخالف للمادة 15 من الاتفاق السياسي، متابعا:”  كل من لا يريد ترك منصبه سيجد ضالته في هذه المخالفة الصريحة ويبقى في منصبه”.

واستطرد:” لا نريد أن نكون شركاء في الظاهر بل يجب أن تكون مشاركتنا في وضع المعايير الفنية والجهوية والأكاديمية وفق الاتفاق في المادة 15 “.

واختتم:” بحسب علمنا فإن المعايير التي وضعها مجلس النواب تعطي الفرصة للآلاف، ولا نعرف الأسس التي يبنى عليها اختيار 7 أفراد فقط”.

مقالات ذات صلة