«أبو شهيوة»: العملاء من الليبيين يسعون لإعاقة مشروع إخراج القوات الأجنبية

أكد مالك أبو شهيوة، أستاذ العلوم السياسية بالجامعات الليبية، أن وكلاء بعض الدول والعملاء لها من الليبيين، يسعون لإعاقة مشروع إخراج كافة المرتزقة والقوات الأجنبية، وإغلاق جميع القواعد العسكرية.

وقال أبو شهيوة، في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “بينما الأغلبية الساحقة من الليبيين، ينادون بخروج المرتزقة والعسكريين وإقفال جميع القواعد العسكرية، يسعى وكلاء بعض هذه الدول وعملائها من الليبيين لإعاقة هذا المشروع”.

وأضاف “يقدمون كل المبررات الواهية وغير الشرعية وغير المنطقية، واستخدام الأساليب الخبيثة ضد كل من يتبنى هذا المشروع، الذي بدونه لن يتحقق بناء الدولة وسيادتها”.

وكانت نجلاء المنقوش، وزيرة الخارجية، قد أدلت بكلمة خلال جلسة استماع مع لجنة الشؤون الخارجية بمقر مجلس النواب الإيطالي، قصر (مونتي تشيتوريو) في روما، الجمعة، قائلة: “إن الحوار قد بدأ مع تركيا لكننا مصممون على انسحابها من ليبيا”، لتواجه عاصفة شديدة من الهجوم من قبل أتباع جماعة الإخوان.

مقالات ذات صلة