«الجدال»: على الجميع تأييد مطالب «المنقوش» فالخوف هو الذي يجعل الإخوان يولولون

أبدى المحلل السياسي، المختار الجدال، تعجبه، من الكم الهائل للهجوم الذي استهدف، نجلاء المنقوش، وزيرة الخارجية، لمطالبتها بخروج كافة القوات الأجنبية بما فيها تركيا والمرتزقة من البلاد.

وقال الجدال، في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “كل هذه الولولة والصراخ والبيانات والتصريحات لأن وزيرة الخارجية «طالبت» بخروج القوات الأجنبية والمرتزقة المتواجدين في ليبيا ومن بينهم تركيا”.

وأضاف “كل هذا الهرج الذي أطلقته الجماعة وأبواقها يتحججون باتفاق لايزال حتى الآن باطلا بين السراج وأردوغان طالما لم ينظر فيه مجلس نوابنا الموقر، الغريب في الأمر اشتراك مجلس الدولة وحزب العدالة والبناء في بيانات تحمل نفس المفردات وكائن الكاتب واحد، حتى التنويه الذي صدر عن وزارة الخارجية كان لهم يد خفيه فيه”.

وتابع “محتاجين لبيانات من الأحزاب ومؤسسات المجتمع المدني على غرار بيان لجنة الشئون الخارجية المؤيد لمطالب وزيرة الخارجية، الخوف وحده هو الذي جعل الإخوان يولولون من مجرد تصريح لأنهم يعرفون جيدا أن المجتمع لا يقبلهم واستقوائهم بالأتراك هو الضامن لبقائهم في المشهد”.

واستطرد “أمريكا بعد أكثر من مائة سنة صدقت سفيرها في تركيا زمن الدولة العثمانية الذي كتب عن مذبحة الأرمن، واعترفت بالمذبحة، وأردوغان في «شيشه»، متى يعترف العالم بالمذابح التي أرتكبها الأتراك في البلاد العربية؟”.

مقالات ذات صلة