باحث سياسي: الهجوم الشرس على المنقوش لعزمها تقليص أذرع الإخوان بالسفارات

أشاد الباحث السياسي الهادي عبدالكريم بتصريحات وزير  الخارجية نجلاء المنقوش بشأن عزم حكومة الوحدة الوطنية على إخراج القوات العسكرية التركية من ليبيا.

ودعا عبد الكريم الشعب الليبي إلى “تأييد ومؤازرة” تصريحات المنقوش بخصوص خروج المرتزقة، حتى يعلم تنظيم الإخوان أنها تحدثت بمطالب الشعب”.

وقال الباحث السياسي إن رئيس مجلس الدولة الاستشاري خالد المشري الذي تكلم عن عدم أحقية وزيرة الخارجية في فتح ملف المرتزقة، بحكم الاتفاق السياسي، هو نفسه “أصبح خارج المشهد”.

وأكد: “لا يمكن فصل خروج المرتزقة عن تنفيذ بنود الاتفاق الذي توصل له ملتقى الحوار، الذي شدد على أن الأمر هو من صلب اختصاص حكومة الوحدة الوطنية حسب ما ورد في الاتفاق”.

وأردف أن الهجوم الإخواني “الشرس” على المنقوش، ليس بسبب تصريحاتها ضد الأتراك فقط، وإنما بسبب عزم الوزارة تقليص عدد بعثاتها الدبلوماسية وموظفيها، معقبا: “السفارات هي أذرع خفية يتحكم من خلالها الإخوان في ليبيا”.

مقالات ذات صلة