«بوقعيقيص»: أي مساس بالمفوضية الوطنية «إجهاض» للعملية الانتخابية 

حذرت المحامية، وعضو ملتقى الحوار السياسي، آمال بوقعيقيص، اللجنة المكلفة بإعادة تسمية المكلفين بالمناصب السيادية، من “أي مساس بالمفوضية الوطنية للانتخابات”، معتبرة أن هذا بمثابة  “إجهاض للعملية الانتخابية وعرقلة مرفوضة”

وقالت «بوقعيقيص»، في منشور لها، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: إن جهود القائمين على مفوضية الانتخابات “واضحة وجلية اتركوها تنهي واجبها المقدس بسلام وبعد ذلك لكل حادث حديث لا تفسحوا الطريق لذوي النوايا المفضوحة الرافضة لتجديد الشرعية السياسية”.

وطالبت الشعب “مصدر السلطات  المتطلع للأنتخابات القادمة: بأن “يقف كسد منيع ضد المساس بالمفوضية”، قائلة: “الآن إنه دوركم جميعا”.

مقالات ذات صلة