صنع الله لـ«رئيس الخليج للنفط»: وضعكم يحتاج إلى التدخل العاجل والسريع

اجتمع مصطفى صنع الله، رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، اليوم الأحد، بالمقر الرئيسي لشركة الخليج العربي للنفط، برئيس وأعضاء لجنة الإدارة لشركة الخليج، فضل الله احتيته، وأشرف العبار، وفرج المشاي، وأبو بكر بن عامر.

وتم خلال الاجتماع، مناقشة كافة التحديات التي تواجهها شركة الخليج العربي للنفط، حيث استمع “صنع الله” لشروح وافية عن الوضع الحرج الذي تمر به الشركة على جميع المستويات، الفنية والخدمية والصحية وغيرها من العراقيل الأخرى التي تعيق أعمال الشركة، وتعزى هذه المشاكل إلى تراكم الديون، حيث أنها قامت طوال الفترة الماضية بالاستمرار في عمليات الإنتاج، بعد وعود عديدة من الجهات المعنية بالدولة بتسييل الميزانيات، في حين أنها لم تتسلم أي مبالغ مالية منذ سبتمبر الماضي.

والجدير بالذكر، أن الشركة قد حققت مستويات إنتاج تجاوزت الـ 315,000.00 برميل يومياً، ولأول مرة منذ 9  سنوات.

وقال المهندس صنع الله:” لقد أصبح الوضع حرج جداً، وقد ألقى تأخر تسييل الميزانيات الضرورية للمؤسسة الوطنية للنفط وشركاتها بظلاله على أداء معظم الشركات، فلقد بدأت مستويات الإنتاج ببعض المواقع بالتدني بسبب عدم توفر المواد التشغيلية الأساسية، كما أن هناك ما قيمته 11,000 بند تخزيني من العناصر التشغيلية الأساسية غير موجودة، كالزيوت وقطع الغيار، بالإضافة إلى تردي كافة الخدمات بمختلف المواقع النفطية، من نقص مياه الشرب، وعدم توفر سيارات الإسعاف، تدني الخدمات الصحية بالكامل للعاملين بالقطاع وأسرهم، والحال نفسه بالحقول والموانئ النفطية والمنصات البحرية.

وأضاف صنع الله:” أن وضع الشركة الحرج يحتاج إلى التدخل العاجل والسريع وتسييل الميزانيات التي تحتاجها، للمحافظة على مستويات الإنتاج”.

وأوضح صنع الله، أن إجمالي إنتاج الشركة يعادل 25% من الإنتاج الكلي بالقطاع، وهي شركة مملوكة بالكامل للمؤسسة الوطنية للنفط، والعائد يعود بالكامل للدولة الليبية.

مقالات ذات صلة