«حويلي»: فرز المناصب السيادية بحاجة للجنة «تعمل من أجل ليبيا» لا المصالح الشخصية

قال عضو مجلس الدولة عبد القادر حويلي، إن: ” لجنة فرز ملفات المترشحين لشغل المناصب السيادية تواجه طعونا من أعضاء البرلمان نفسه، والتصويت سيكون بموافقة الثلثين، و يجب أن تكون اللجنة مشتركة بين المجلسين، ويعمل أعضاؤها لصالح ليبيا بعيدا عن الجهوية والقبلية والمصالح الشخصية” على حد قوله.

أضاف “حويلي” في تصريحات صحفية، اليوم الإثنين: “اختيار المناصب السيادية سيكون وفق مخرجات بوزنيقة 1، ويتولى المجلسان بحسب صلاحيتهما، اختيار شاغلي المناصب وفق تقسيمها، وأعضاء اللجنة القانونية بصدد الانتهاء من عملهم، وثمّة ضغوط من البعثة تدفع نحو سرعة إنجاز هذا الاستحقاق” على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة