ماكرون لـ”بوتين”: انسحاب القوات الأجنبية من ليبيا ضرورة لسيادتها واستقرارها

أجري الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الاثنين، اتصالا هاتفيا  مع نظيره الروسي فلاديمير بوتن.

وبحسب الرئاسة الفرنسية، فتحدث ماكرون عن الشأن الليبي، مشيرا إلى ضرورة العمل على احترام وقف إطلاق النار ومن أجل سيادة ليبيا واستقرارها وتوطيد العملية السياسية، والانسحاب الفعلي للقوات الأجنبية على الأرض.

ودعا ماكرون نظيره الروسي إلى الانخراط بحسن نية وبطريقة دائمة للحد من التوترات مع أوكرانيا، من خلال الانسحاب الفعال للقوات والمعدات الثقيلة على الحدود، وإعادة التأكيد الواضح على وقف إطلاق النار.

وبشأن الوضع في القوقاز، شدد على ضرورة إحراز تقدم ملموس بشأن قضية الأسرى، والدعم الإنساني والحفاظ على التراث.

مقالات ذات صلة