«قرادة»: إذا تم تغيير مفوضية الانتخابات فليسقط  “عقيله والمشري” ومجلسي النواب والدولة

انتقد إبراهيم قرادة، سفير ليبيا الأسبق في السويد والدنمارك، فكرة تغيير مفوضية الانتخابات، مطالبًا المواطنين برفض ذلك الأمر إذا حدث، ومقاطعة مجلس النواب.

وقال قرادة في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “بعد 8 أشهر، الليبيون ليسوا «هبرة» لحم أنتم سكاكينها”،

وتابع؛  “إذا تم فعلًا تغيير مفوضية الانتخابات: فليسقط (يجمد) شعبيًا وقانونيًا عقيلة صالح ومعه مجلس النواب، وخالد المشري ومعه مجلس الدولة فورًا”.

وأردف؛ “أو يحجر عليهم بتقرير من طبيب نفسي شرعي، تدعمه محكمة”، مشيرًا إلى أنهم  “إذا فعلوها فهم يستهترون بصوت الناس، ويقولون مستهزئين في سرائرهم  «طز»”.

وختم مطالبًا المواطنين بمقاطعة النواب قائلًا: “وليقاطع الشعب/ الناس نوابهم “ممثلي” دوائرهم المتكبرين/المتجبرين،فغيابهم مثل نومهم ومثل أدائهم لن يؤثر!”.

مقالات ذات صلة