«النعاس»: مع تساقط أولى القذائف على «وكر الرجمة» تنتهي المهزلة إلى الأبد

دعا محمد بشير النعاس، الذي تقدمه قنوات «الإخوان» كخبير عسكري واستراتيجي، إلى قصف مقر القيادة العامة للجيش الليبي بمنطقة الرجمة جنوب بنغازي، زاعماً أنه مع تساقط أولى القذائف على المقر سينتهي الاتفاق السياسي الموقع في مدينة الصخيرات المغربية عام 2015 إلى الأبد.

وقال النعاس، في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “قول شديد الاختصار. مع تساقط أولى القذائف على «وكر الرجمة» تنتهي مهزلة الصّخيرات وإلى الأبد. السيف يقطع لسان كل خطيب”.

وأضاف خلال تعليقه على أحد متابعيه، الذي سأله عن كيفية القيام بذلك “الكيف في يد السلطة الحاكمة وهو يعتمد على مدى قدرتها على التخطيط وحسن الإعداد واختيار الوسائل المناسبة. ولكن؟”.

وردا على متابع آخر، سأله عن كيفية الوصول للرجمة، قال: “إذا وجد التخطيط السليم من قبل السلطة الحاكمة فلا شيء مستحيل”.

مقالات ذات صلة