شركة سرت: قد نلجأ لخفض إنتاج حقول الغاز بعد الإظلام التام

عقب حدوث الإظلام التام واستمرار انقطاع الكهرباء عن مناطق البريقة المرسى ومنطقة العرقوب وجه رئيس مجلس إدارة شركة سرت لإنتاج وتصنيع الغاز، إلى ضرورة التعاون مع الشركة العامة للكهرباء التي خاطبت إدارة الشركة بتقديم الدعم والمساعدة بعد تعرض خطوط الضغط العالي للسرقة والتخريب من قبل اللصوص وضعاف النفوس.

وبحسب بيان الشركة، واستجابة لهذا الطلب، توجه فريق متخصص ومجهز بكافة الإمكانيات المطلوبة من رافعات ومعدات وآلات جرف وحفر وأسلاك وأعمدة وغيرها لإعادة تغذية مسافة تصل إلى حوالي تسعمائة متر.

نقلت المعدات إلى الموقع منذ صباح الجمعة واستمر العمل إلى وقت متأخر حيث تم الانتهاء من تركيب الأعمدة وتوصيل الأسلاك في وقت متأخر من ليل الجمعة.

وتأتي هذه الاستجابة تأكيداً لمبدأ الجار الحسن الذي تنتهجه شركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز ودعماً لمختلف القطاعات في المناطق المجاورة لعملياتها.

هذا وأكد رئيس مجلس الإدارة على استمرار دعم كل القطاعات بالمناطق المجاورة وفق إمكانيات الشركة ، مبدياً في الوقت نفسه استغرابه من عدم توفر الإمكانيات اللازمة لدى مكتب الشركة العامة للكهرباء بالبريقة ، الأمر الذي أدى إلى إقحام شركة سرت في غير مجالها وتكرر ذلك مرات عديدة.

وفي سياق متصل فقد تلجأ الشركة إلى تخفيض إنتاج حقول الغاز “الاستقلال والساحل والإرادة” وذلك لضعف الطلب على الغاز بعد حدوث الإظلام التام محافظة على استمرار تدفق الإمدادات والحصول على فترة سماحية أطول تضمن استمرار التشغيل وتجنب الشركة توقف الحقول.

مقالات ذات صلة