اخبار مميزة

«العفو الدولية»: الدبيبة يواجه صعوبات فرض السيطرة.. وعليه كبح جماع المليشيات

طالبت منظمة العفو الدولية، اليوم الخميس، حكومة الوحدة الوطنية، إلى معالجة ملف حقوق الإنسان على مستوى البلاد، وكسر حلقة الإفلات من العقاب وإعادة إرساء سيادة القانون.
وقالت المنظمة، في رسالة، نشرتها عبر موقعها الرسمي، أن الحكومة تواجه صعوبات في فرض سيطرتها الكاملة على البلاد خاصة مع استمرار وجود المقاتلين الأجانب.
ودعت منظمة العفو الدولية، حكومة الوحدة الوطنية بكبح جماح المليشيات والجماعات المسلحة المسؤولة عن عمليات الخطف والاعتقال التعسفي والتعذيب والاختفاء القسري والنزوح القسري والسلب والنهب وغير ذلك من الجرائم، على قولها.
وأكدت المنظمة، ضرورة ضمان المساواة وعدم التمييز بين جميع الليبيين في حقوق المشاركة في الحياة السياسية والعامة والتمسك بالحقوق في حرية التعبير، وتكوين الجمعيات أو الانضمام إليها والتجمع السلمي.
ولفتت منظمة العفو الدولية، إلى أن هناك ضرورة لتمكين حكومة الوحدة الوطنية للجماعات التي عانت طويلا التهميش والتمييز من المشاركة الحقيقية في الحياة السياسية والعامة وحمايتهم من العنف والإكراه والترهيب.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى