اخبار مميزة

المسلاتي: الأمم المتحدة والمجتمع الدولي يتحملان مسؤولية الهجوم على مقر “الرئاسي”

حمل الكاتب الصحفي حسن المسلاتي، بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا والمجتمع الدولي مسؤولية ما حدث أمس الجمعة من حصار المليشيات المسلحة لمقر اجتماع المجلس الرئاسي في طرابلس.
وقال “المسلاتي”، في تغريدة له عبر تويتر: “تتحمل بعثة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بل بشكل عام مسؤولية هجوم المليشيات على مقر المجلس الرئاسي بطرابلس”.
واعتبر أن سبب هجوم المليشيات على مقر اجتماع المجلس الرئاسي هو “عدم التعامل بجدية مع الفقرة 4 من اتفاق جنيف لوقف إطلاق النار المتعلقة بتفكيك المليشيات”.
وحاصرت مليشيات بركان الغضب مقر فندق “كورثينا” في طرابلس،  مساء الجمعة، وهو مقر اجتماع المجلس الرئاسي، حيث سعت المليشيات لإجبار رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي – والذي تمكن من الخروج من الفندق –  لإقالة نجلاء المنقوش وزيرة الخارجية ومحمد العائب رئيس جهاز المخابرات الجديد.
ويأتي الحصار، بعد أن أصدر المجلس الرئاسي الخميس، القرار رقم 17 لعام 2021 ، وذلك بشأن تكليف حسين محمد خليفة العائب بمهام رئيس جهاز المخابرات الليبية، وهو بذلك يخلف في منصبه الجديد عماد الطرابلسي الذي أصدر  قرارا بتعيينه فائز السراج رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق السابقة.
 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى