اخبار مميزة

الجزائر وفرنسا يتفقان على دعم حكومة الوحدة الوطنية للوصول إلى تنظيم الانتخابات

كشفت الرئاسة الجزائرية، مساء الثلاثاء، عن تلقي رئيسها عبد المجيد تبون اتصالاً هاتفياً من نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون هو الأول من نوعه منذ إلغاء الجزائر زيارة رسمية لرئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس كانت مقررة خلال النصف الثاني من الشهر الماضي.
وكان الوضع في ليبيا ودعم البلدين للحكومة الجديدة والوضع بالساحل، أبرز ما تضمنته المكالمة الهاتفية بين تبون وماكرون، بحسب ما أورده بيان عن الرئاسة الجزائرية.
واتفق الرئيسان على “دعم مسار التسوية في ليبيا، بما فيها تقديم المساعدة للحكومة الجديدة من أجل تنظيم الانتخابات في أحسن الظروف”.
وتجاوزت الجزائر وباريس سحابة أزمة جديدة بينهما عبر “دبلوماسية الهاتف” بين رئيسي البلدين بعد إلغاء زيارة رئيس الوزراء الفرنسي.
وأشار البيان إلى أن المكالمة كانت “فرصة لفحص العلاقات الثنائية والاتفاق على تحديد موعد للقاء اللجنة الوزارية المشتركة عالية المستوى”، ما يعني الاتفاق على موعد جديد لزيارة رئيس الوزراء الفرنسي للجزائر.
كما تبادل الرئيسان – بحسب الرئاسة الجزائرية – الآراء حول المسائل الإقليمية ذات الاهتمام المشترك في منطقة الساحل، ولا سيما في تشاد، والنيجر ومالي، و”ما يجدر القيام به لمساعدة دول الساحل في الاستقرار”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى