اخبار مميزة

الكوني: غلق مستشفى أوباري «فاجعة وجريمة» يجب التحقيق فيها من النائب العام

أعرب موسى الكوني، نائب رئيس المجلس الرئاسي عن غضبه ورفضه الشديدين لغلق مستشفى أوباري، واصفا الأمر بالفاجعة والجريمة التي يجب أن يحقق فيها النائب العام.
وقال «الكوني»، في تغريدة له عبر تويتر: «مستشفى أوباري المُجهز بأحدث المعدات، بسعة ١٢٠سريرا و٦٠ موظفا، مغلق لافتقاره للكوادر الطبية، إنها فاجعة، وجريمة يجب أن تُرفع للنائب العام، يُشارك فيها الجميع».
وتساءل قائلا: «من مسؤولي الحكومة المركزية، إلى المحلية. من يراقب؟ من يسمح بهذا العبث؟ أمام معاناة الناس، وافتقارهم لأبسط الخدمات الطبية؟».
 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى