اخبار مميزة

«الغويل»: خطوة توحيد البنك المركزي أصبحت قريبة

قال وزير الدولة للشؤون الاقتصادية سلامة الغويل، إن توحيد وزارتي المالية والاقتصاد أتاح للحكومة تحقيق بعض التقدم في فترة وجيزة، لا سيما في إعداد ميزانية موحدة وسياسة تخطيط ونظام الرواتب، وأن القضايا الاقتصادية الرئيسية التي نواجهها هي كيفية توحيد الإيرادات والنفقات، وكذلك كيفية الحد من الدين العام، إذ لا يزال البنك المركزي في البلاد منقسما.
أضاف “الغويل” في حوار مع صحيفة المونيتور، أن القضايا الأمنية تعرقل تحسين التبادل التجاري داخل ليبيا وتوحيد عمل البنوك بسبب إغلاق الطرق، و إذا عولجت الأزمات الأمنية فستحل مشكلة السيولة، مضيفاً: ” سيوحّد البنك المركزي قريبا وهي خطوة مستعجلة ومهمة للاقتصاد الليبي”.
وواصل وزير الدولة للشؤون الاقتصادية قائلاً: “ثمّة بعض النواقص لإتمام عمل جميع المؤسسات وليس البنك المركزي فقط، ولعل من أولويات الهيئات التشريعية والرئاسية ورئاسة الوزراء تصحيح أوجه القصور في جميع القطاعات، وقطاع النفط يشهد تحسنا ملحوظا، وعمليات الإنتاج والتصدير تسير على ما يرام “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى