اخبار مميزة

مجلس السلم والأمن الأفريقي يبحث التعجيل بانسحاب القوات الأجنبية من ليبيا

يترأس وزير الشؤون الخارجية الجزائري، صبري بوقدوم، اليوم الثلاثاء، الدورة الوزارية لمجلس السلم والأمن الأفريقي، التي ستعقد لبحث التقدم الذي تم إحرازه في إطار الحوار الليبي المُنبثق عن نتائج ندوة برلين حول ليبيا المُنعقدة في يناير 2020.
وقالت وكالة الأنباء الجزائرية: “يهدف اللقاء إلى التأكد من استمرار التقدم الذي تم احرازه إلى حد الساعة في إطار الحوار والسلم، سيما من خلال دعم جهود المبعوث الأممي ومساندة حكومة الوحدة الوطنية في المهام الموكلة إليها”.
وأضافت الوكالة “سيتعلق الأمر خلال هذه الدورة ببحث الوسائل التي يمكن للاتحاد الافريقي اللجوء لاستعمالها ودعم المسار الحالي الذي من شأنه أن يفضي إلى تنظيم انتخابات رئاسية في ليبيا في 24 ديسمبر 2021”.
وتابعت “سيتناول النقاش مختلف الأشكال التي سيمكن من خلالها للاتحاد المُساهمة في آلية مراقبة وقف إطلاق النار الساري في ليبيا، كما سيتطرق المشاركون إلى الوسائل المُمكن اعتمادها لدعم السلطات الليبية في تحقيق المصالحة الوطنية وتحسين حياة الليبيين”.
واستطردت “سيعمد أعضاء مجلس السلم والأمن إلى بحث الاجراءات الملموسة الواجب اتخاذها من أجل منع التدخلات الأجنبية في ليبيا وتطبيق حصار الأمم المتحدة حول الأسلحة وتعجيل انسحاب القوات الأجنبية والمرتزقة”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى