اخبار مميزة

«نيويورك تايمز»: تعيين «نورلاند» مبعوثا لـ«بايدن» دليل على جدية أمريكا في إنهاء الأزمة الليبية

أكدت صحيفة «نيويورك تايمز»، أن ليبيا لها دور مميز في الأزمات التي تواجهها منطقة الشرق الأوسط، مشيرة إلى أنها تحظى باهتمام أمريكي، بالرغم من الأزمات المشتعلة حاليا في فلسطين وأزمة الإدارة الأمريكية مع إيران.
وقالت الصحيفة في تقرير لها: “تعيين السفير الأمريكي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند مبعوثا خاصا لإدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى ليبيا، علامة مهمة على أن هذه الإدارة جادة في دعم العملية السياسية التي من المفترض أن تتوج بالانتخابات في 24 ديسمبر”.
وأضافت “مرحلة ما بعد الصراعات المسلحة والسياسية في ليبيا، والوصول إلى تسوية شبه نهائية للأزمة الليبية، ما تزال هشّة، كما أن فوائد إعادة الإعمار في ليبيا، من النفط، تعدّ مغرية ويُمكنها أن تُسهّل التعافي السريع للاقتصاد وتوفر فرص عمل كبيرة ليس فقط لليبيين ولكن أيضًا لجيرانهم، وخاصة مصر”.
وتابعت “مسألة تدفق المهاجرين عبر ليبيا، أصبحت مصدرًا لمشاكل اجتماعية وسياسية كبيرة، كما سئم الليبيون من عدم الاستقرار في بلادهم، من الصراع المسلح ومراحل اللااستقرار المستمرة منذ سنوات”.
وشددت على أن استعادة النظام في ليبيا يعد أمرًا بالغ الأهمية لحلفاء أمريكا عبر المحيط الأطلسي وإمدادات الطاقة، وإعادة إشراك الحلفاء، الذين وجدوا أنفسهم في بعض الأحيان في جوانب مختلفة من الصراع الليبي.
واستطردت “وجود القوات الأجنبية والمرتزقة في ليبيا، يثير الرعب، وبالرغم من الاتفاق على مغادرتهم إلا أنهم ما زالوا في ليبيا”، مشيرة إلى ما تعرضت له وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش، من تحريض ضدها، بعد دعوتها بضرورة إخراج كل القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى