كوبيش: عدد النازحين في ليبيا 278 ألفا وندعو السلطات لإنهاء الاحتجازات التعسفية

قال يان كوبيش المبعوث الأممي لدي ليبيا، ندعو السلطات الليبية، ولا سيما المجلس الأعلى للقضاء، ووزارات العدل والداخلية والدفاع إلى إنهاء الاعتقالات والاحتجازات التعسفية في ليبيا، وإلى قيام الأطراف بالإفراج عن جميع الأشخاص المحتجزين تعسفيا وتحديد وإغلاق مرافق الاحتجاز غير القانونية كإجراء حيوي لتحقيق السلام المستدام.

وأضاف كوبيش خلال طلب إحاطته بمجلس الأمن اليوم، لا يزال وقف إطلاق النار في جميع أنحاء البلاد يسمح بتحسين وصول المساعدات الإنسانية، على الرغم من استمرار بعض القيود البيروقراطية مع إدخال قيود جديدة. وتظهر تقييمات الأمم المتحدة الأخيرة على الأرض في سبع مناطق للعودة أن هناك حاجة إلى تحسينات كبيرة في فرص كسب العيش وإمكانية الحصول على التعليم والصحة والخدمات العامة الأخرى مثل الكهرباء والمياه لتسريع العودة الآمنة والطوعية والكريمة للنازحين المتبقين في ليبيا والبالغ عددهم 278,000 شخص.

وقال كوبيش، في أوائل شهر  مايو، بلغ العدد الإجمالي للإصابات بكوفيد-19 المبلغ عنها في ليبيا 181174 حالة وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، ما يشكل انخفاضاً بنسبة 27 في المائة عن الأسابيع الماضية رغم أن عدد الإصابات أعلى بالتاكيد بسبب عدم كفاية مرافق الاختبار. ويجري تنفيذ برنامج التطعيم الوطني من قبل حكومة الوحدة الوطنية في البلديات في جميع أنحاء البلاد، حيث أبلغ المركز الوطني لمكافحة الأمراض أنه وبحلول منتصف أيار ، تلقى حوالي 100000 شخص أول جرعة لقاح، وسجل 731000 شخص في البرنامج. وتواصل منظمة الصحة العالمية واليونيسف دعم الجهود الوطنية لمكافحة الوباء، بما في ذلك وصول الدفعة الثانية من 600 117 جرعة لقاح إلى ليبيا عن طريق مرفق كوفاكس في 19 مايو.

مقالات ذات صلة