مدير “الخدمات الصحية ببني وليد”: الدبيبة وعدنا باستكمال مشروع مستشفى الولادة

قال مدير إدارة الخدمات الصحية ببني وليد سامي الوداني، إنهم قدموا ملفا كاملا إلى رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة خلال زيارته للمدينة عن مستشفى النساء والولادة بالبلدية، والذي توقف مشروع إنشائه؛ نتيجة الأحداث التي مرت بالبلاد في العام 2011.

وأضاف الوداني في بيان طالعته “الساعة 24″، أن الإدارة حصلت على «وعود» من رئيس الحكومة بالبدء في استكمال المشروع، لافتا إلى تقديم عدة مذكرات ومقترحات تضمنت خطط ومشاريع صحية هامة، 

وأشار إلى أن من بين الاقتراحات، تخصيص أحد المراكز الصحية وتحويرها لتكون مركزا خاصا بمرضى الكلى وتجهيزه بكامل مستلزماته من عناصر طبية ومعدات لازمة لذلك.

 وأكد الوداني أن دور إدارة الخدمات الصحية لن يقف عند تقديم المقترحات والمذكرات فحسب بل البدء الفوري في متابعتها وتنفيذها على أرض الواقع.

وشدد على سعي إدارة الخدمات الصحية بني وليد لاستكمال كل المشاريع والمنشآت والمرافق الصحية من مراكز ومباني الرعاية الصحية والمتوقفة منذ فترة طويلة.

يشار إلى أن الدبيبة بدأ زيارة إلى بني وليد أمس الخميس لتفقد الأوضاع المعيشية بالمدنية، وخلال الزيارة قرر زيادة رواتب العاملين بمصنع السجاد في بني وليد بنسبة 70%، كما وجه الجهات المسؤولة باستكمال عدد من المشاريع المتوقفة في البلدية، وافتتح مدرسة للتعليم الأساسي.

مقالات ذات صلة