قنونو مغرداً: طرابلس وغزة قاومتا عدواناً غاشماً وسط صمت دولي مخزٍ

شبّه محمد قنونو، المتحدث السابق باسم قوات “حكومة الوفاق” عملية تحرير طرابلس  التي قام بها الجيش الوطني الليبي، بالقصف الذي تعرضت له مدينة غزة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

قال محمد قنونو، المتحدث السابق باسم قوات “حكومة الوفاق”:” حوُصرت وقُصفت غزة كما حُوصرت وقصفت طرابلس”، على حسب زعمه.

وادعى قنونو، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”:” قاومت المدينتان عدواناً غاشماً وسط صمت دولي مخزٍ وتواطؤ مع المعتدي”، على حد تعبيره.

وتابع:” انتصرت طرابلس وانتصرت غزة بفضل مقاومة الأبطال وصمودهم، وعاشت المدينتان، وإلى مزبلة التاريخ وحضيضه المعتدون”، على حد قوله.

وكانت مصر، قد أعلنت، أمس الخميس، أن جهودها للتوسط من أجل وقف إطلاق النار بين الإسرائيليين والفلسطينيين في قطاع غزة تكللت بالنجاح، حيث أن الهدنة بدأت فجر اليوم الجمعة.

ووجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، بإيفاد وفدين أمنيين مصريين لتل أبيب والمناطق الفلسطينية؛ لمتابعة إجراءات التنفيذ والاتفاق على الإجراءات اللاحقة التي من شأنها الحفاظ على استقرار الأوضاع بصورة دائمة والعمل على تثبيت اتقاق القاهرة لوقف إطلاق النار.

مقالات ذات صلة