ليبيا

«الشركسي»: هناك أعضاءً بـ«النواب والدولة» لا يريدون انتخاباً في 24 ديسمبر رغبةً في البقاء

قال أحمد الشركسي عضو ملتقى الحوار السياسي، إن: “جلسات ملتقى الحوار السياسي، سارت بشكل جيد أكثر مما كنا نتوقع، رغم الخلاف بين الأعضاء حول القاعدة الدستورية، خاصة ما يتعلق بانتخاب الرئيس بشكل مباشر أو غير مباشر”.
أضاف “الشركسي” في مداخلة مع قناة “ليبيا الأحرار” – الذراع الإعلامية للإخوان المسلمين في ليبيا – اليوم الخميس، ورصدتها “الساعة 24” أنه: “بالمحصلة يمكن العمل على إقرار قاعدة دستورية ولا أعتقد أن هذا أمراً صعباً، ويمكن أن نتجاوز هذا الخلاف، وهذه ليست المرة الأولى التي نتجاوز فيها حالة الانسداد السياسي، وفي النهاية إذا لم يصل مجلس النواب لتوافق حول القاعدة الدستورية خلال 20 يوم ستعود لملتقى الحوار السياسي مجدداً، وهذا ماحدث مع قائمة “المنفي الدبيبة” التي صاغها ملتقى الحوار ثم حظيت بموافقة مجلس النواب أولاً”.
وتابع “الشركسي” قائلاً: “نحن نحاول قدر الإمكان المحافظة على موعد 24 ديسمبر ونحاول منع المعرقلين والمستفيدين بصراحة من الوضع القائم، من أعضاء مجلس النواب ومجلس الدولة ممن يعرقلون من أجل العرقلة عبر ورقة الاستفتاء لتأجيل الذهاب للانتخابات وبقاء الأجسام الحالية على وضعها الحالي” وفق قوله.
 
 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى