اخبار مميزة

السيدة اليعقوبي: جنون السلطة يدفع الكثيرين للتمسك بالاستفتاء قبل الانتخابات

وصفت عضو ملتقى الحوار، السيدة اليعقوبي، السياسيين الذين يتمسكون بالاستفتاء على الدستور حاليا بعدما رفضوه سابقا، بأنهم مجنونون بالسلطة.
وقالت اليعقوبي في تدوينة عبر “فيسبوك”، رصدتها “الساعة 24″، “حق أريد به باطل”، مضيفة أن “جنون السلطة والنفوذ والتحكم في مقاليد الأمور والتمترس للبقاء في المشهد السياسي هي من تدفع الكثيرين للتمسك بخيار الاستفتاء على الدستور الذي رفضوه هم أنفسهم رفضاً باتاً بحجة أن هذه المسودة معيبة حتى تنقلب بين ليلة وضحاها لهم بأنه لا يمكن المرور إلى الانتخابات إلا بها”، مردفة: “نقطة من أول السطر”.
وكان مجلس الدولة أعلن في جلسته الاثنين الماضي قانون الاستفتاء على الدستور وطالب مفوضية الانتخابات بمباشرة عملية الاستفتاء على الدستور وفقا للقانون.
في المقابل قال رئيس المفوضية العليا للانتخابات عماد السايح إن مجلس الدولة هو من طالبه في 2018 بوقف فوري للاستفتاء على الدستور، واليوم نفاجأ بنفس المجلس يطالب بضرورة الاستفتاء على الدستور بنفس القانون الذي سبق أن اعترضوا عليه.
وواصل قائلًا: “السبب في تغير موقف مجلس الدولة من قانون الاستفتاء على الدستور هو خوفهم على خسارة مقاعدهم ومستقبلهم السياسي، فهم يعرفون أنه لا مستقبل سياسي لهم في ليبيا، وأنهم لن يتحصلوا على صوت واحد من الناخب الليبي، فقد أودوا بهذه البلاد ما وصلت إليه اليوم”.
وأردف رئيس المفوضية العليا للانتخابات قائلًا: “طرحنا على مجلس الدولة فكرة الاستفتاء على الدستور يوم 24 ديسمبر المقبل جنبا إلى جنب مع الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، وقد رفضوا ذلك رفضا قاطعا”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى