اخبار مميزة

«القبي»: ما حدث في بنينا «عرض أزياء عسكري»

وصف جلال القبي، الإعلامي بمليشيات عملية «بركان الغضب»، العرض العسكري الذي نظمه الجيش الليبي أمس السبت، بأنه «عرض أزياء عسكري»، على حد ادعائه.
وقال القبي في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “لو كان لـ«حفتر» 1% ثقة في اللي يستعرض بهم اليوم في بنينا، لمَا أغرق ليبيا بـ«المرتزقة» لقتالنا، وخسر رغم ذلك الحرب تِلو الأخرى”، بحسب زعمه.
وأضاف “اللي صار اليوم «عرض أزياء عسكري» إن صح الوصف والتعبير فلا يغُرّنكم أعدادهم ولا عتادهم ولا مزاعم انتصاراتهم ولا أوهام أمجادهم التي لم يعرف لها التاريخ سبيل. وعلى قولة المثل «انشد مجرب وما تنشدش طبيب»”، وفقا لتعبيره.
وأمس اليوم السبت، قال القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر إن العالم هرع لحل سلمي في ليبيا بعد أن أوشك الجيش على تحرير العاصمة طرابلس.
ودعا المشير حفتر خلال عرض عسكري بقاعدة بنينا، هو الأضخم بليبيا خلال السنوات الماضية، إلى حل المجموعات المسلحة في طرابلس والتوجه نحو الانتخابات دون مماطلة، وتمنى أن تكون انتخابات شعبية مباشرة.
وأكد القائد العام للجيش الوطني الليبي أنه “لا سلام مع الاحتلال ولا المرتزقة ولا سلام إلا بيد الدولة”، محذرا: “لن تتردد في خوض المعارك من جديد لفرض السلام بالقوة، إذا ما تمت عرقلته بالتسوية السلمية المتفق عليها.. وقد أعذر من أنذر”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى