محمد يسري: “استعراض بنينا” أثبت أن الجيش هو القوة العسكرية الوحيدة المنظمة

قال المحلل السياسي الليبي محمد يسري، إن محاولة ربط نفي السفارة الأمريكية مطالبتها بإقصاء المشير خليفة حفتر، بكلمة القائد العام، ليست دقيقة.

وأوضح يسري في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24″، أن المؤسسة العسكرية لا تلتفت أبدا لمثل هذه الرسائل المزيفة والتي يطلقها تنظيم الإخوان وداعميهم، محاولين زعزعة الأمن والاستقرار في البلاد.

وأضاف المحلل السياسي أن “واشنطن تدرك أن المشير حفتر والجيش الليبي شريك أساسي في مكافحة الإرهاب؛ فما استعرضه الجيش أمس السبت في قاعدة بنينا، يثبت أنه القوة الوحيدة العسكرية المنظمة، القادرة على التعاون إقليميًا ودوليًا لمواجهة الأخطار التي تواجه المنطقة، وفرض السلام في الداخل الليبي”.

وأشار يسري إلى أن “كلمة المشير حفتر كانت واضحة بتأييده إجراء انتخابات 24 ديسمبر، لتقطع الطريق على من يريدون إطالة أمد الأزمة الليبية، لاستمرار مصالحهم الشخصية”.

وأكد المحلل السياسي أن “كلمة المشير كانت بمثابة تحذير لكل من تسول له نفسه المساس بالشعب الليبي والاعتداء على ثرواته، بأن الجيش لن يتردد في استخدام كل الوسائل من أجل الدفاع عن التراب الوطني”.

مقالات ذات صلة