«يونيسف»: حادث غرق 3 أطفال قبالة سواحل مدينة زوارة «أمر مروع»

علقت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف” على حادث غرق 3 أطفال تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و3 سنوات قبالة سواحل مدينة زوارة، معبرة عن بالغ حزنا العميق.

وأكدت «يونسيف» في تغريدة لها عبر حسابها على تويتر، أنه “أمر مروع أن يموت أكثر من 632 شخصا، بينهم أطفال وهم يحاولون عبور المتوسط”، داعية إلى اتخاذ “إجراءات فورية على جميع المستويات لحماية سلامة الأطفال وتوفير بدائل أكثر أمانا”.

وتابعت “المنظمة أنه منذ بداية العام، تم اعتراض أكثر من 9659 مهاجرا ولاجئا، من بينهم 483 طفلا وإعادتهم إلى ليبيا، وقالت إنه هناك زيادة بنسبة 91% بين الأطفال مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020”.

وأوضحت “اليونيسيف” أن “هذه الزيادة تأتي على الرغم من المخاطر الجسيمة التي ينطوي عليها السفر في أحد أكثر طرق الهجرة خطورة في العالم”، وفق تعبيرها.

مقالات ذات صلة