ناجي مختار: انتخاب رئيس الدولة أقصر الطرق للوصول إلى الشرعية الحقيقة في ليبيا

أكد عضو المجلس الدولة الاستشاري ناجي مختار، أن “انتخاب رئيس الدولة هو حق أصيل لكل الليبيين، ولا منة فيه لأحد، وأنه أقصر الطرق للوصول إلى الشرعية الحقيقة في ليبيا”.

وقال «مختار» في تصريح لـ”سبوتنيك”، إن “عموم الشعب الليبي يبحث عن الحل الذي لن يتوفر إلا بالتغيير والذي لا سبيل له إلا بالانتخاب”، لافتًا إلى أن “الخلاف حول الانتخابات هو انعكاس للحالة الليبية”.

تجدر الإشارة إلى أنه  سيطرت  الخلافات القائمة على جلسات ملتقى الحوار السياسي والتي عقدت الأسبوع الأخير من مايو الجاري، خاصة فيما يتعلق بإجراء الانتخابات.

وبحسب أعضاء من الملتقى، تتمسك أقلية بضرورة انتخاب الرئيس من خلال البرلمان أو إجراء الاستفتاء على مشروع الدستور قبل الانتخابات، ولم تحسم النقطة الخلافية التي تركتها اللجنة القانونية لحسمها من خلال ملتقى الحوار السياسي، والتي تتعلق بالانتخاب المباشر أو من خلال البرلمان القادم.

واشترطت القاعدة الدستورية، في حال انتخاب الرئيس من البرلمان، أن يحصل كل مترشح على تزكيتين من كل دائرة انتخابية، وأن يحصل على ثلثي أصوات الأعضاء، وإن لم يحصل أحد على الثلثين، تنظم جلسة أخرى خلال أسبوع يشارك فيها المرشحان الحاصلان على أكبر عدد من الأصوات، ويفوز صاحب أكبر عدد من الأصوات، على أن تضم نصف النواب على الأقل.

مقالات ذات صلة