بعيو يتفقد «قناة الأمازيغية» ويؤكد: ليبيا القادمة ستكون دولة عصرية مستقرة ومزدهرة

قام محمدعمربعيو، رئيس المؤسسة الليبية للإعلام، اليوم الإثنين، بتفقد قناة ليبيا الأمازيغية، التابعة للمؤسسة، والتي تجري الاستعدادات لإطلاق بثها التلفزيوني الفضائي والإذاعي قريباً.

وقالت مؤسسة الإعلام، في بيان لها، إن بعيو، كان في استقبال رئيس المؤسسة محمد كعبر مدير قناة ليبيا الأمازيغية، وثلة من العاملين بالقناة والنشطاء والفاعلين المجتمعيين والإعلاميين.

وأكد رئيس المؤسسة، أن تم إنجازه من عمل لإنشاء وإطلاق قناة ليبيا الأمازيغية يشعرنا بالسعادة، لأنها تجسد التنوع والثراء الإنساني والثقافي الذي تتمتع به ليبيا، رغم الصعوبات والعوائق بل والمؤامرات التي يواجهها الإعلام الوطني، من طرف قوى حزبية مرتبطة بالخارج، تسيطر للأسف على بعض المؤسسات الرئيسية في الدولة الليبية، وجهات إعلامية ممولة من دول أجنبية تسعى وتعمل لتدمير وتخريب الإعلام الوطني العمومي المملوك للشعب، والساعي إلى تحقيق المصالحة الوطنية والداعي إلى تحقيق الاستقرار والوئام، عبر “إعلام السلام”.

وتوجه بعيو، بالشكر والامتنان إلى كل العاملين بقناة ليبيا الأمازيغية، وكل الإعلاميين الوطنيين الذين يعملون في ظل ظروف صعبة، ومنافسة شرسة غير متكافئة مع قوى مشبوهة الأجندات كبيرة التمويل والإمكانيات، ويبذلون الجهد الصادق لتطوير الإعلام الوطني الجامع لكل أبناء الوطن، والمانع لقوى الفتنة والكراهية من تخريب الوطن وتدمير الدولة.

وأكد أن ليبيا القادمة من رحم هذه المعاناة ستكون بجهود أبنائها المخلصين دولة عصرية مستقرة مزدهرة.

مقالات ذات صلة