الحبيب الأمين: التفكير يتجه لانتخابات برلمانية فقط لتعزيز الاستقرار وتفكيك المخاطر

قال  الحبيب الأمين، وزير الثقافة والمجتمع المدني الليبي الأسبق، وسفير ليبيا السابق في مالطا، إن فكرة إجراء انتخابات مزدوجة “برلمانية- رئاسية” متزامنة قيد النقاش الدولي، وعاصمة كبرى تبدو أكثر تفهما لمخاطر وعوائق وتداعيات عقدها” على حد تعبيره.

وأضاف الحبيب الأمين، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “توتير” أن التفكير يتجه لانتخابات برلمانية فقط، واستمرار السلطات التنفيذية لتعزيز الاستقرار، وتفكيك المخاطر لاستكمال المسار الدستوري، على حد قوله.

وعلق الحبيب الأمين، في وقت سابق، على بيان عبد الله اللافي عضو المجلس الرئاسي بصفته القائد الأعلى للجيش الليبي، والذى أصدره اليوم من تركيا قائلا:” خطوة من اللافي تحسب له وصمت المنفي والكوني يخصم منهما والحاصل أن الرئاسي ليس على رقم واحد ولم يتحول بعد إلى الرقم الصعب والصلب!!”.

وتابع:”حفتر يستفيد من هشاشة ومهادنة من يقود الدولة بعجز وتردد عن ممارسة صلاحياتها وتجنب إعمال سلطاتها أكثر مما يدعيه من قوة ويلوح به من حماقات”، على حد زعمه.

مقالات ذات صلة