«النعاس»: كيف نستوعب 18 ألف ضابط من بقايا «جيش القذافي» لم يشاركوا في الكفاح من أجل الحرية

زعم محمد بشير النعاس، الذي تقدمه قنوات «الإخوان» كخبير عسكري واستراتيجي، أنه لا يمكن استيعاب 18 ألف ضابط مما وصفهم بـ«بقايا جيش القذافي»، بدعوى أنهم لم يشاركوا فيما وصفه بـ«الكفاح من أجل الحرية»، وفقا لقوله.

وقال «النعاس»، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: قالّك السفير الأمريكي وصل إلى طرابلس لبحث موضوع توحيد المؤسستين العسكرية والأمنية؟!. ما علينا … لكن كيف؟”.

وأضاف “كيف يمكن استيعاب مجموعة من العسكريين في برقه الذين استباحوا دماء الليبيين وأعراضهم ونبشوا قبورهم، وأخرجوهم من ديارهم وعاثوا في الأرض فسادا على مدى سبع سنين؟”، بحسب ادعائه.

وتابع “كيف يمكن استيعاب أكثر من 18 ألف ضابط من بقايا جيش القذافي النائمين في بيوتهم والذين لم يشارك منهم في الكفاح من أجل الحرية طوال العشر سنوات الماضية حتى 10% منهم؟!”، على حد زعمه

واستطرد “هل مثل هؤلاء الضباط يصلحون كأساس لبناء جيش منضبط محترف جديد؟!. هل يعي هذا المبعوث الأمريكي الذي تحكمت دولته في لعبة الصراع الدامية في ليبيا على مدى عشر سنوات مضت خطورة هذا الأمر؟!، أم أنه يعي ذلك وما زال مصرا على ضربنا في المقاتل؟”، وفقا لحديثه.

واستكمل “يا سيادة السفير الأمريكي، نحن شبعنا موتا على أيديكم وأيدي حلفائكم وأيدي ساستنا الجهلة، فبالله عليك حاول أن تقتلنا بطريقة أرحم”.

مقالات ذات صلة