«باشاغا»: «الانتخابات» محور حديثي في بروكسل.. ومسؤولة بلجيكية: دعوتُ لسحب المقاتلين الأجانب من ليبيا

أكد فتحي باشاغا، وزير داخلية السراج في حكومة الوفاق المنتهية ولايتها، أنه التقى مديرة عام الشؤون الثنائية في وزارة الخارجية البلجيكية أنيك فان كالستر، في بروكسل، مشيرا إلى أنه ناقش معها أهمية دعم الاتحاد الأوروبي للانتخابات الليبية.

وقال باشاغا، في تغريدة له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “أثناء تواجدي في بروكسل، تشرفت بلقاء السيدة أنيك فان كالستر، لمناقشة أهمية الانتخابات الليبية ودعم الاتحاد الأوروبي لها”.

بدورها، كتبت فان كالستر، عبر حسابها الرسمي على «تويتر»: “لقاء مثمر مع وزير الداخلية الليبي السابق السيد فتحي باشاغا. فرصة لتأكيد دعمنا لإجراء انتخابات حرة وشاملة نهاية العام وكذلك الدعوة إلى انسحاب المقاتلين الأجانب من ليبيا”.

وكانت الصحيفة الإيطالية «لاريبوبليكا»، قد ذكرت أمس الاثنين، أن فتحي باشاغا انطلق في جولة أوربية ضمن حملة انتخابية قبيل أشهر من استحقاق ديسمبر القادم.

ووصفت الصحيفة الوزير السابق بكونه أحد أقوى السياسيين في ليبيا، قائلة: “إن حملته بدأت برحلة أخذته أولاً إلى باريس ثم إلى روما ومرة أخرى إلى بروكسل ولندن وأمستردام وانتهاء ببرلين”.

وتابعت “باشاغا التقى خلال زيارته مدة ثلاثة أيام في روما القادة السياسيين وعقد اجتماعات مع بعض مراكز الفكر في إيطاليا خلال الجولة المذكورة”.

مقالات ذات صلة