الوطنية لحقوق الإنسان: الطعام مقابل الجنس في مركز احتجاز تابع لجهاز الهجرة بطرابلس

قالت منظمة اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، إنها أصدرت مناشدات بخصوص أوضاع المحتجزات في مركز احتجاز شارع الزاوية والذي يطلق عليه اسمياً “مركز إيواء الفئات الضعيفة” وبعد محاولة إثنتان من المحتجزات من طالبي اللجوء الانتحار وتم نقلهن على إثرها إلى أحد المصحات عن طريق منظمات دولية و وتم اعادتهن للاحتجاز مره أخري

وأضافت المنظمة في بيان رسمي لها بعنوان الطعام والشراب مقابل الجنس في مركز احتجاز تابع لجهاز الهجرة بطرابلس” :” أكدت لنا مصادرنا من داخل المركز أن أحد حراس السجن في الفترات المسائية يقايض الفتيات على ممارسة الجنس مقابل الخروج لدورات المياه أو تناول الطعام”.

وتابعت، نحمل وزارة الداخلية المسؤولية الكاملة حول مصير الفتيات وعلى الجهات القضائية والتشريعية أن تسارع بمنع احتجاز النساء دون وجود عنصر نسائي داخل مراكز الاحتجاز، كما نطالب لجنة تقصي الحقائق المعنيه بليبيا أن تسارع بزيارة هذه السجون والمعتقلات وان توصي بسرعة إطلاق سراح جميع النساء والأطفال دون قيد أو شرط ، وإيجاد بدائل للاحتجاز التعسفي لهم “.

مقالات ذات صلة