«صنع الله» يناقش مع «ريبسول الإسبانية» إمكانية توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية

ناقش المهندس مصطفى صنع الله، رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، مع مسؤولي شركة ريبسول الإسبانية، توليد الكهرباء عن طريق الطاقة الشمسية وإمكانية استخدامها في عمليات الشركة بمختلف مواقعها.

وبحسب بيان مؤسسة النفط، فإن ذلك جاء خلال اجتماع صنع الله، مع رئيس قطاع الاستكشاف والإنتاج لشركة ريبسول الأسبانية توماس قارسيا، ومدير عام شركة ريبسول فرع ليبيا سيموني، بحضور أبو القاسم شنقير عضو مجلس الإدارة للاستكشاف والانتاج بالمؤسسة الوطنية للنفط، وفق بيان للمؤسسة الثلاثاء.

وشهد الاجتماع مناقشة العديد من المواضيع الهامة والتي تضمنت تخفيض الغازات المنبعثة، وإنشاء مركز مراقبة الآبار بمقر المؤسسة الوطنية للنفط، والمحافظة على وتحسن إنتاج حقل الشرارة، والتعاون المشترك في تطوير الحقول، والمسؤولية الاجتماعية والتنمية المستدامة.

وناقش الاجتماع البدء الفعلي بمشروع الطاقات المتجددة تأسيسًا على ما تم الاتفاق عليه في السابق، وإنشاء معمل تسييل الغاز لتوفير غاز الطهي للمناطق المجاورة والتقليل من عمليات الحرق والحد من الانبعاثات.

وتم الاتفاق على عقد العديد من ورش العمل مع الإدارات الفنية المختصة بالمحافظة على الإنتاج وزيادته، والعمل على إجراء دراسات على المعدات السطحية للتأكد من سلامة الأصول خاصة بعد حدوث العديد من التسربات والأعطال على خلفية الإقفالات خلال السنوات الماضية.

وأكدت الشركة الإسبانية، ومن خلال برامج المسؤولية الاجتماعية، مشاركتها في دعم البرنامج الذي تقوم به منظمة الصحة العالمية لمعالجة أورام الأطفال.

أكد الجانبان، في ختام الاجتماع، توسيع قاعدة الشراكة والتعاون من أجل تحقيق خطط المؤسسة الوطنية للنفط، للرفع من معدلات الإنتاج وزيادته لانعاش الاقتصاد الوطني.

مقالات ذات صلة