اخبار مميزة

القاهرة: نعد للجنة العليا المصرية الليبية لتعزيز العلاقات بين البلدين

قالت وزيرة التعاون الدولي المصرية، الدكتورة رانيا المشاط، أن الحكومة المصرية تعمل على الإعداد للجنة العليا المصرية الليبية المشتركة لتعزيز العلاقات المشتركة بين البلدين في مختلف المجالات، حيث انعقدت آخر لجنة مشتركة عام 1988.
وأضافت الوزيرة المصرية، في تصريحات إعلامية اليوم الجمعة على هامش مشاركتها في منتدى سانت بطرسبرج الاقتصادي الدولي في روسيا، إن الحكومة حريصة على تعزيز التعاون مع كافة الشركاء، لاسيما الدول العربية، حيث قام وفد حكومي برئاسة رئيس مجلس الوزراء بزيارة ليبيا في إطار تعزيز العلاقات المشتركة بين البلدين.
وأوضحت وزيرة التعاون الدولي المصرية أن مصر عقدت أيضًا اللجنة العراقية المشتركة نهاية العام الماضي، واللجنة الأردنية مؤخرًا، كما يتم التنسيق بشكل مستمر مع الجانبين العراقي والأردني لتعزيز العلاقات المشتركة وتنفيذ المشروعات التنموية ومن بينها الربط الكهربائي ومشروعات البنية التحتية.
في سياق آخر، قالت المشاط إن العلاقات المصرية الروسية متميزة على كافة المستويات، حيث يعمل الجانبان على تنفيذ العديد من المشروعات المشتركة في الطاقة النووية والنقل بالإضافة إلى قطاع الغاز والبترول وغيرها من المجالات ذات الاهتمام المشترك.
وأوضحت أن اللجنة المصرية الروسية المشتركة ستنعقد خلال شهر يونيو المقبل برئاسة وزراء التجارة والصناعة، لزيادة التبادل التجاري والتعاون الاقتصادي بين البلدين.
ولفتت إلى أن قضية توطين الصناعة من أهم الملفات التي تحتل أولويات لدى القيادة السياسية، لذلك بحثت في لقائها مع وزير التنمية الاقتصادية الروسي إمكانية توطين صناعة السيارات الروسية في مصر لتعزيز التعاون في هذا المجال، بالإضافة إلى التصنيع الغذائي في ظل ضخامة السوق المصرية والتوسع أيضًا في قارة أفريقيا وكلها مجالات مهمة للقطاع الخاص الروسي.
وقالت إن اتفاقية التجارة الحرة المرتقبة الأفريقية مع الاتحاد الاقتصادي الأوراسي، ستعمل على تعزيز العلاقات المصرية الأفريقية الروسية وتعزيز التبادل التجاري والعلاقات الاقتصادية.
 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى