اخبار مميزة

علي التكالي: نستبعد عقد جلسة مجلس النواب الأسبوع الحالي

استبعد عضو مجلس النواب علي التكالي، عقد جلسة مناقشة الميزانية المعدلة لحكومة الوحدة الوطنية هذا الأسبوع، مشيرا إلى أن رئاسة النواب لم تدعُ إلى عقد جلسة بعد.
وقال التكالي في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24″، إن الجلسة المزمع عقدها ستخصص لمناقشة تعديلات الميزانية وملف المناصب السيادية.
وأضاف النائب البرلماني: “ننتظر مستجدات المناصب السيادية من الأعلى للدولة، ونتوقع عقد جلسة النواب الأسبوع المقبل”.
الميزانية
وأقر مجلس النواب في جلسته يوم 25 مايو الماضي، الباب الأول من الميزانية الخاص بالمرتبات على أن يتم تضمين القرارات الصادرة من مجلس النواب بشأن قانون المعلمين والشرطة والمتقاعدين والمعينين أخيرا.
وبحسب المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب عبد الله بليحق، قرر مجلس النواب تشكيل لجنة لإعداد الملاحظات حول قانون الميزانية، واستدعاء وزير المالية للرد على الملاحظات وإيجاد الحلول المناسبة لباقي البنود التي لازالت قيد المداولة.
وأكد حينها أن المجلس لم يتلقَ الرد من مجلس الدولة بخصوص المناصب السيادية.
المناصب السيادية
وحاول المغرب خلال الأيام الماضية، التوسط بين رئيس مجلس النواب عقيل صالح ورئيس مجلس الدولة الاستشاري بجلسات غير مباشرة في الرباط، لحل أزمة المناصب السيادية.
وتشدد المشري في التمسك باختيار رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات ورئيس مصرف ليبيا المركزي، الأمر الذي رفضه رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، وأفشل فرصة عقد لقاء بين الطرفين.
وقال رئيس مجلس النواب المغربي الحبيب المالكي إن نظيره الليبي، عقيلة صالح، بذل جهودا مضنية لتسوية الخلافات ولكنها فشلت في النهاية.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى