اخبار مميزة

التكبالي: حكومة الوحدة الوطنية انحازت مبكرا للتشكيلات المسلحة

رأى عضو مجلس النواب، علي التكبالي، أن التحدي الأكبر أمام توحيد المؤسسة العسكرية هو علاقة الجيش الوطني الليبي بحكومة الوحدة الوطنية.
وأوضح التكبالي في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24″، أن حكومة الوحدة الوطنية انحازت مبكراً للتشكيلات المسلحة في طرابلس واعتبرتها جيشاً بديلا، ولا تنظر بجدية لدور الجيش وتضحياته التي قدمها خلال محاربته الإرهاب.
وحذر النائب البرلماني من نتائج «السياسات المزدوجة التي تمارسها الولايات المتحدة في البلاد»، موضحاً أن «أمريكا تدرك أن الجيش كيان عسكري منظم ويعد القوة الحقيقية التي يمكن الاعتماد عليها في محاربة الإرهاب والتطرف بالبلاد، والموقف كذلك بالنسبة للميليشيات في الغرب، وهذا يرجع إلى أنها لا تريد وضع البيض كله في سلة واحدة».
وحذر التكبالي من تحدٍ داخلي متمثل في الوضع الأمني ببعض المناطق الخاضعة لسيطرة الجيش، وقال: «الليبيون لديهم ثقة كبيرة بالجيش ويتعاملون معه بكونه حامي الحمى وباسط الأمن بمواقع سيطرته هناك، وعليه فإن وجود أي خلل أمني قد يؤثر على سمعة الجيش».
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى