عبد الله اللافي: ليبيا اليوم في أشد الحاجة للعلوم والتكنولوجيا

قال عبد الله اللافي عضو المجلس الرئاسي، إنه شارك اليوم عبر تطبيق”زووم”، في القمة الإسلامية الثانية للعلوم والتكنولوجيا لدول منظمة التعاون الإسلامي، تحت شعار “العلم والتكنولوجيا والابتكار: فتح آفاق جديدة “، التي تنعقد في دولة الإمارات العربية المتحدة، بمشاركة ملوك ورؤساء دول وحكومات الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

وقال اللافي في بيان: “أكدنا على أهمية العلم والتكنولوجيا والابتكار في التنمية التي تحقق الرفاهية والازدهار الاقتصادي، حيث أصبحت ليبيا اليوم في أشد الحاجة للعلوم والتكنولوجيا أكثر من أي وقت مضى في عصر الاقتصاد المعلوماتي، الذي يشهد سباق محموم من أجل الوصول إلى أكبر قدر من المعرفة” وفق قوله.

وواصل: “كما استعرضنا مبادرة إنشاء المرصد الليبي لمبادرات العلوم والتكنولوجيا والابتكار، الذي يقوم بتوفير إدارة لتحليل التطورات في مجال العلوم والتكنولوجيا ومتابعة التحديات التي تواجه البلاد وتخصيص “جائزة ليبيا للابتكار” لأفضل مشروع إبداعي للبحاث يساهم في اكتشاف جيل من الشباب قادر على العطاء والابتكار ويساهم في تحقيق التنمية المجتمعية والاقتصادية”.

مقالات ذات صلة