إيطاليا: الاستقرار في ليبيا مرهون بمغادرة الأجانب والمرتزقة

أكد رئيس إيطاليا سيرجو ماتّاريلا، أن المصالحة الوطنية والاستقرار في ليبيا تمثلان «أولوية للسياسة الخارجية الإيطالية»، والتي يتطلب تحقيقها «مغادرة المرتزقة والقوات الأجنبية» لأراضيها، بحسب ما وكالة «آكي» رصدته ” الساعة 24 ” .

وأكد ماتاريلا خلال محادثات أجراها، اليوم الأربعاء، بمقر رئاسة الجمهورية الإيطالية في روما «قصر كويرينالي» مع نظيره التونسي قيس سعيد بحضور وزيري الخارجية لويجي دي مايو والداخلية لوتشانا لامورجيزي، حيث جدد الرئيس الايطالي دعم بلاده لجهود الامم المتحدة في ليبيا.

ووصل الرئيس التونسي في وقت سابق اليوم إلى روما في زيارة رسمية تستغرق يومين بدعوة من الرئيس الإيطالي، وسيجري لقاءات تشمل أيضا رئيس الوزراء ماريو دراغي.

وأوضحت الرئاسة التونسية، أن زيارة سعيد إلى روما تمثل مناسبة متجددة لبحث سبل تطوير آليات التعاون والشراكة بين تونس وإيطاليا في عدّة مجالات، وترسيخ علاقات التشاور والتنسيق القائمة بين البلدين الصديقين وتعميق النقاش وتبادل وجهات النظر بشأن عدّة ملفّات إقليمية ودولية ذات الاهتمام المشترك.

مقالات ذات صلة