محذرا من تزايدها.. محمد الفرجاني: تسجيل 500 إصابة بالدرن بين يناير ومارس

حذر الدكتور محمد الفرجاني مدير إدارة مكافحة الدرن والجذام بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض، من تزايد الحالات المرضية بهذا المرض، حيث تم تسجيل إصابة حوالي 1744 حالة خلال العام الماضي.

وأضاف الفرجاني في بيان اليوم الجمعة، أن الإدارة أنشأت منظومة سجلت بها حالات الإصابة بالدرن لمتابعتها، ونشر كافة المعلومات الصحية بالخصوص.

وأوضح أن الإدارة وضعت خطة علمية لمكافحة الأمراض السارية والمتوطنة، لأن مرض الدرن هو مرض متوطن في ليبيا من سنوات طويلة، والحالات التي تسجل في مرض الدرن يوميا وسنويا حالات جديدة تحتاج إلى اهتمام من حيث التشخيص والعلاج والمتابعة حتى تمام الشفاء.

وحذر من أن مرض الدرن مرض معدٍ بل شديد العدوى، ينتقل بين أفراد العائلة الواحدة أو مجموعة المحتكين بالمريض خلال العمل، مشيرا إلى أن الإدارة سجلت حالات جديدة سنة 2020 حوالي 1744 حالة، خلال الربع الأول من هذه السنة في شهر يناير وفبراير ومارس سجلت الإدارة حوالي 500 حالة.

مقالات ذات صلة