محمد الغرياني: تواجد مصر الآن في المشهد الليبي للجم الأطماع التركية الإخوانية

قال الباحث في الشؤون الليبية، محمد الغرياني، إن زيارة رئيس المخابرات المصرية عباس كامل إلى ليبيا يبعث برسالة واحدة، وهي أن مصر ستقف مع جارتها لتذليل كافة الصعاب والمشاكل التي تواجه المصالحة الليبية.

وأضاف الغرياني في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24″، أن التعاون المصري الليبي زاد كثيرا منذ تشكيل الحكومة الجديدة، وجميع المعطيات تؤكد أن العلاقات عادت إلى طبيعتها بعد أن شهدت 7 سنوات من الاضطراب بسبب الإخوان وحكومة السراج.

وأوضح الباحث السياسي أن لمصر دورا كبيرا فيما وصلت له ليبيا الآن إلى استقرار سياسي وعسكري بدأ منذ أن وضع الرئيس عبد الفتاح السيسي خطا أحمر لتركيا ومليشياتها بشأن عدم تجاوز خط سرت الجفرة.

وأشار الغرياني إلى أن الرئيس السيسي هو الوحيد الذي استطاع وقف الزحف التركي على مدن ليبيا، وهو من أجبر أنقرة ومليشياتها الجلوس إلى طاولة الحوار.

وأكد الباحث السياسي أن تواجد مصر الآن في المشهد الليبي سيكون للجم الأطماع التركية الإخوانية في البلاد، بينما أشارت استطلاعات للرأي أن الشعب الليبي مطمئن لوجود مصر في المشهد.

مقالات ذات صلة