اخبار مميزة

المنقوش من القاهرة: لابد من إنهاء التدخلات الأجنبية وخروج المرتزقة من ليبيا

قالت نجلاء المنقوش، وزيرة الخارجية في حكومة الوحدة الوطنية، إن مصر تعلب دورا هاما في دعم جهود تسوية الأزمة الليبية.
وشددت وزيرة الخارجية الليبية، خلال لقائها بالرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، في العاصمة المصرية القاهرة، بحضور سامح شكري وزير الخارجية المصري، وعباس كامل رئيس المخابرات العامة المصري، على ضرورة إنهاء التدخلات الأجنبية وخروج المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا.
وتابعت وزيرة الخارجية الليبية:” نقدر ونفخر بالدور المصري الرائد في المنطقة في إطار القيادة الحكيمة والرشيدة للرئيس السيسي، والجهود الحثيثة والصادقة لمصر في دعم أشقائها في ليبيا، والتي تنبع من مبادئ الحفاظ على وحدة الأراضي الليبية واستعادة الأمن والاستقرار بها، وصون المؤسسات الوطنية للدولة الليبية، بما فيها توحيد المؤسسة العسكرية”.
كما أشادت بدور مصر، في إنهاء التدخلات الأجنبية، وخروج كافة المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا، وكذا إرساء مبادئ الحوار بين الفرقاء الليبيين، ودعم المصالحة الوطنية استعداداً لعقد انتخابات نزيهة وشفافة، وحقن دماء الليبيين من خلال وقف إطلاق النار عبر “إعلان القاهرة”.
كما أثنت “المنقوش” على المساندة المصرية في تفعيل ودعم جهود تسوية الأزمة الليبية في مختلف المسارات السياسية والعسكرية والاقتصادية، وذلك في ضوء الاعتبارات والروابط التاريخية بين البلدين الشقيقين، ومن ثم الدراية التامة بالواقع الليبي.
وأعربت عن تقديرها لمصر، قيادةً وحكومةً وشعباً، للوقوف بجانب الليبيين في إدارة المرحلة الانتقالية، والتطلع لاستمرار تلك المساندة خلال الفترة المقبلة لدعم تحملهم للمسئولية التاريخية الملقاة على عاتق الحكومة المؤقتة، بالإضافة إلى تعزيز التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين، لا سيما على المستوى الأمني، إلى جانب رفع مستوى التمثيل الدبلوماسي المتبادل.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى